قصة عايش ونوره قصة من الزمن الجميل

قصة عايش ونوره قصة من الزمن الجميل

جوجل بلس

محتويات

    قصة عايش ونوره من القصص التي وردت في كتب التراث والتاريخ السعودي، فعندما نتساءل ونبحث عن مثل هذه القصص وتفاصيلها نجد أنّ كل من كان أحد شخصياتها ما هو إلا شهصية حقيقية أبلت بلاءًا حسنًا أو لربما تكون أحد الضحايا التي تعتبر ضحية للمجتمع والعادات والتقاليد التي كانت سائدة في الفترة التي كانت بها الأحداث، ولعلّ قصة عايش ونورة واحدة من القصص الجميلة والمُعبرة التي تجعلنا نطّلع أكثر على تراث المملكة وعلى الحياة البدائية القديمة البسيطة التي كان يعيشها الناس في أوائل تأسيس المملكة العربية السعودية، وكلنا يعلم بأنّ اسمها لم يكن كذلك، وإنّما كان يُطلق عليها اسم بلاد الحجاز، أو شبه الجزيرة العربية، إلا أنّ الملك سعود بن عبد العزيز قد ألبسها ثوبًا آخر وأصبح اسمها المملكة العربية السعودية.

    اهتمّ المؤرّخون والكُتّاب بالتراث والعادات والتقاليد السعودية، ومن الأمور التي اهتمّوا بها بكثرة هي الأدب الشعبي السعودي، وبعد أن أبحرنا في كتبه، وأخذنا منها بعض القصص المعبرة والهادفة خرجنا لكم بقصة عايش ونورة، التي أفضل ما يُمكن أن نصفها به أنّها قصة من الزمن الجميل، وإليكم هنا أحداث وتفاصيل قصة عايش ونورة بالتفصيل.

    قصة عايش ونوره

    هذه هي أحداث وتفاصيل قصة عايش ونورة، القصة التي تدور حول شاب وفتاة أرادوا أن يتزوّجوا وكانت الظروف الاقتصادية تحول دون ارتباطهم ببعضهم البعض، وسنرى بأنّ عايش الشاب المثابر الذي ضحّى بالكثير من الأمور التي يطمح لها كل شاب سعى وبكل جهد لكي يستطيع الارتباط بنورة، ولكن هناك بعض المجريات التي حالت دون ارتباطه بها.

    كان هناك شاب اسمه عايش يعيش في هذه القريه وكان يحب بنت تُدعى نوره، وذات يوم ذهب عايش لخطبة نوره إلا أنّ أبو نوره رفضه، وذلك لأنّه كان فقيرًا على قد حاله وما عنده حلال ولا عنده فلوس كثيره، فشاف عايش نوره عقب ما طلع من عند ابوها وقالها :نوره انا راح يصير عندي فلوس وراح اشتغل وراح ارجع اخطبك واتزوجك، ونوره كانت تحب عايش فوافقت انها تنتظره.
    سافر عايش الى منطقه مرموقه في السعوديه وصار يشتغل في التجاره ومرت الايام وصار عنده فلوس
    ورجع لقريته عشان يطلب يد نوره من جديد ويتزوجها ولكن لما رجع القريه تفاجى انه نوره تزوجت لان ابوها اصر عليها انها تتزوج
    وكان عندهم البنيه لازم تتزوج اذا جاها شاب قادر على الزواج. وتفاجى ايضا انها مب بس تزوجت بل هاجرت الى مكان ثاني مع رجلها ولا احد من القريه يعرف المكان.
    فقام صاحبنا عايش وقال بيت شعر (ابنشدك عن نور القمر وشلون نوره) وقرر يسافر ويدور على نوره. ومر على القريه الاولى وراح وسلم على امير القريه وقاله انا عندي لغز واللي يجاوب عليه بعطيه كل حلالي فقاله الامير وشو اللغز قال(ابنشدك عن نور القمر وشلون نوره؟) احد الجالسين قال له ابيض واحد ثاني قاله اصفر وكل الاجوبه غلط محد عرف حل اللغز.
    فسافر الى قريه ثانيه وطرح عليهم نفس اللغز ومحد عرف الجواب راح للقريه الثالثه وكان تعبان من السفر فقالهم انا عندي لغز واللي يعرف يحله بعطيه كل حلالي قالهم (ابنشدك عن نور القمر وشلون نوره؟) محد عرف الجواب فقالهم انا اليوم بنام عندكم لاني تعبان واللي يعرف الجواب يقوله لي الصبح
    ومن بين الحضور كان زوج نوره موجود فرجع للبيت وقالها :نوره !! قالت له :سم ؟ قال: جانا اليوم واحد خبل يقول عندي لغز واللي يحله بعطيه مالي وحلالي كله, فقالت له: قولي وشو اللغز يمكن احله قالها(ابنشدك عن نور القمر وشلون نوره؟) فبتسمت نوره وقالت له :عرفت الجواب قال لها :صدق؟ قالت له :قوله(مثل السمك في البحر وشلون عايش؟) فقام الصبح رجل نوره وراح وقاله: انا عرفت الجواب فقاله :وشو الجواب قاله(مثل السمك في البحر وشلون عايش؟) فبتسم عايش وقاله هذا مالي وحلالي وسلملي على نوره.

    هذه هي أحداث وتفاصيل قصة عايش ونوره، القصة الاجتماعية التي تدور حول شاب وفتاة أرادوا أن يتزوّجا ولكن والد الفتاة رفض ذلك بسبب الظروف الاقتصادية التي يعيشها الشاب، ولعلّ هذه القصة من القصص الاجتماعية التي تركت عبرة في أنفسكم.

    مواضيع ذات صلة لـ قصة عايش ونوره قصة من الزمن الجميل:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً